تونس: “مواطنون ضد الانقلاب” تعلق إضراب الجوع وتدعو للتظاهر الجمعة

أعلنت مبادرة “مواطنون ضد الانقلاب“، الخميس، تعليق إضراب الجوع بعد مرور أكثر من 3 أسابيع على انطلاقه، فيما دعت للنزول إلى الشارع يوم الجمعة.

وصباح اليوم نُقلت محبوبة بن ضيف الله، النائبة عن “حركة النهضة” المضربة عن الطعام، إلى المستشفى بعد تدهور وضعها الصحي.

وشدد المتحدث باسم إضراب الجوع عز الدين الحزقي على مواصلة النضال حتى سقوط الانقلاب عبر جميع الأشكال النضالية، مؤكدًا النزول إلى الشارع غدا الجمعة، 14 يناير/ كانون الثاني، احتجاجا على الانقلاب.

واعتبر الحزقي أنّ الإضراب حقق مقاصده وأهدافه، مشدّدا على أنّ الإضراب علق بصفة وقتية، إذ يمكن الدعوة إلى استئنافه من جديد في أي وقت.

وأعلن الحزقي عن قرار اتخاذ مقر الإضراب مقرا دائما للعمل السياسي ضدّ قرارات قيس سعيد المعلنة منذ يوم 25 يوليو/ تموز وما تلاها والتي يعتبرها الحراك انقلابا.
وأكد عضو تنفيذية مبادرة “مواطنون ضد الانقلاب” جوهر بن مبارك على رفض قرار منع التظاهر والتجمهر بحجة الوضع الصحي، مجددا دعوات الحراك للتونسيين للنزول إلى الشارع والتظاهر يوم غد.

واستنكر مبارك “محاولات سلطة الانقلاب السطو على التاريخ وتزييفه والعمل على محو نضالات ودماء الشهداء والجرحى الذين ضحوا بأنفسهم من أجل الثورة عبر قرار نشره سعيد لتغيير موعد الاحتفال بالثورة”.

 

المصدر: العربي الجديد

 

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى