“قسد” تصدّر النفط لمناطق النظام السوري رغم “قانون قيصر”

عماد كركص

نشر مصدر سوري محلي، اليوم الأحد، تسجيلاً مصوراً أظهر عشرات الصهاريج المحملة بالنفط تتجه من مناطق سيطرة “قوات سورية الديمقراطية” (قسد) نحو مناطق سيطرة النظام السوري، بالرغم من دخول قانون قيصر، الذي يعاقب داعمي النظام، حيّز التنفيذ.

وذكر “المرصد السوري” الذي نشر التسجيل أن عملية النقل تقوم بها صهاريج تتبع لعائلة القاطرجي، المقربة من النظام، رفقة عربات تابعة لـ”قسد”.

وتأتي هذه العملية بالرغم من دخول قانون العقوبات الأميركي قيصر حيّز التنفيذ منذ 17 يونيو/ حزيران الماضي، وإصدار الولايات المتحدة قائمة عقوبات على عدد من رموز النظام، من أبرزهم زوجة الرئيس أسماء الأسد.

وقبيل دخول القانون حيّز التنفيذ، أرسل النظام أكثر من ألفي صهريج إلى المناطق الخاضعة لسيطرة “قسد” شمال شرقي سورية، بهدف جلب النفط الخام.

وتسيطر “قسد” على معظم آبار النفط السورية، وتشاركها في ذلك القوات الأميركية التي أعلن الرئيس دونالد ترامب عن سحب معظمها العام الماضي، والإبقاء على بضع مئات لحماية تلك الآبار.

وتزوّد القوات مختلف المناطق السورية بمشتقات النفط، وكانت الولايات المتحدة استهدفت عدة قوافل للنظام السوري العام الماضي، إبان الأزمة التي شهدتها المناطق التي يسيطر عليها.

وينص قانون قيصر على فرض عقوبات على النظام السوري، وكل من يدعمه مالياً أو عينياً أو تكنولوجياً، وقد دخل حيّز التنفيذ في 17 يونيو/ حزيران الماضي.

وتأتي تسمية التشريع الأميركي من اسم المصور العسكري السوري السابق الملقب بـ”قيصر”، الذي انشق عن النظام عام 2014، وسرّب 55 ألف صورة لـ11 ألف سجين قتلوا تحت التعذيب.

 

المصدر: العربي الجديد

اترك تعليقاً
1+

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى