مصدر طبي: نحتاج لتدخل أممي سريع لاحتواء أزمة كورونا في الشمال السوري

أكد مصدر طبي شمال غربي سوريا، أن هناك حاجة ملحة لتدخل أممي سريع لاحتواء أزمة كورونا في المنطقة، لافتاً إلى أن المستشفيات ممتلئة بالإصابات.

جاء ذلك على لسان الدكتور “ياسر الفروح” المسؤول عن ملف الآثار الجانبية ضمن حملة اللقاحات ضد فيروس كورونا شمال سوريا، في تصريح خاص لمنصة SY24.

وقال “الفروح” حول أبرز المستجدات المتعلقة بفيروس كورونا إنه “لا جديد سوى استمرار حدوث إصابات حديثة، والمشافي ماتزال تغرق بالإصابات”.

وأضاف أنه “لا يوجد انخفاض بمستوى انتشار المرض في كامل مناطق شمال غرب سوريا”.

وعن الجهود المبذولة لاحتواء الجائحة قدر الإمكان، أوضح “الفروح” قائلا “هي جهود من منظمات وطنية ومحلية، بالإشراف والتنسيق مع مديريات الصحة”.

وبيّن أن الحاجة ملحة جدا لتدخل سريع من جهات ومنظمات أممية، من أجل الحد من انتشار الفيروس.

بدورها أفادت مديرية صحة إدلب، اليوم الأحد، بارتفاع أعداد الوفيات في عموم شمال غربي سوريا إلى 1255 حالة، وإجمالي الإصابات 74474 إصابة، أما حالات الشفاء فوصلت إلى 38526 حالة.

من جانبه، أعلن فريق الدفاع المدني السوري، أن فرقه المختصة نقلت، أمس السبت، 23 حالة وفاة من المستشفيات الخاصة بفيروس كورونا في شمال غربي سوريا ودفنتها وفق الإجراءات الاحترازية، كما نقلت 44 مصابًا إلى مراكز ومستشفيات العزل، مع استمرار عمليات التطهير للمرافق العامة وتوعية المدنيين.

وفي السياق ذاته، أطلق الدفاع المدني بالتعاون مع الكوادر الطبية العاملة في المنطقة، حملة “نَفَس” لتأمين أسطوانات الأوكسجين اللازمة لمرضى كورونا، في ظل النقص الحاد الذي تشهده مراكز العزل والمستشفيات في المنطقة.

المصدر: SY24

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى