قتلى من قوات النظام بعد تعرضها لهجوم من قبل مجهولين قرب العاصمة دمشق

تمكّن مسلحون مجهولون من قتل عدد من عناصر قوات النظام وإصابة آخرين بعد هجوم شنّوه على إحدى مناطق ريف دمشق.

وذكرت مصادر محلية، أن منطقة “بيت جن” غرب دمشق شهدت هجومين يوم أمس، الأول ضرب حاجزاً لقوات النظام، والآخر استهدف حافلة عسكرية للمخابرات الجوية والفرقة الرابعة.

وأوضح موقع “زمان الوصل” أن ثلاثة من عناصر النظام سقطوا جراء الهجوم، فيما وقع ستة جرحى على الأقل.

وتابع الموقع بأن المهاجمين اعتمدوا الأسلحة الرشاشة والخفيفة، لافتاً إلى أن من بين القتلى “أكرم فواز عباس” من مدينة طرطوس.

وأكد أن قوات النظام استنفرت في المنطقة المذكورة على نحو غير مسبوق ودفعت بتعزيزات إلى حواجزها، بالإضافة إلى تسييرها دوريات عسكرية وتفتيشها للمارة بشكل عشوائي مع إجراء كشف أمني لهم.

وأردف الموقع بأن هذه الحادثة تكررت في اليومين الفائتين في مدينة “جرمانا” في ريف دمشق، مشيراً إلى أن اشتباكات عنيفة وقعت بين مجهولين ودورية تابعة لقوات النظام أثناء محاولة الدورية اعتقال أحد الأشخاص.

وبيّن الموقع أن الاشتباكات بين الطرفين استغرقت أكثر من ساعة وأسفرت عن إصابة ثلاثة من عناصر الدورية.

المصدر: جسر. نت

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى