طائرات روسية تقصف منطقة للمعارضة في اللاذقية

قالت جماعة معارضة والمرصد السوري لحقوق الإنسان إن طائرات حربية روسية قصفت مناطق جبلية خاضعة للمعارضة السورية المسلحة في محافظة اللاذقية الساحلية بغرب البلاد الاثنين بينما قصفت قوات الحكومة السورية المنطقة بالمدفعية والصواريخ.
وذكرت جماعة جيش النصر والمرصد السوري الذي مقره بريطانيا أن أفرادا من جيش النظام السوري وقوات متحالفة معه اشتبكوا أيضا مع مقاتلي المعارضة خلال محاولتهم التقدم إلى بلدة على خط الجبهة قرب منطقة جبل الأكراد الاستراتيجية.
وقال مركز تابع للمعارضة يرصد تحركات الطائرات العسكرية إن الضربات الجوية التي شنتها الطائرات الروسية توقفت بعد الظهيرة تقريبا.
ولم تشر وكالات أنباء روسية ولا سورية إلى العملية.
وتدعم موسكو رئيس النظام السوري بشار الأسد في الحرب المستمرة منذ تسع سنوات ضد المعارضة المسلحة. ولروسيا قاعدة جوية في اللاذقية.
ويقرب طرد مقاتلي المعارضة من مواقعهم بتلك المنطقة الجبلية الجيش من السيطرة على مناطق في إدلب بالشمال الغربي وطريق سريع رئيسي يربط بين مدينتي حلب واللاذقية.
ويضم الشمال الغربي مجموعات مختلفة من مقاتلي المعارضة المسلحة والجماعات الإسلامية المتشددة.
وتكتظ المنطقة أيضا بمئات الآلاف من النازحين الذين يعتمدون بدرجة كبيرة على المساعدات الإنسانية.

 

المصدر: رويترز

اترك تعليقاً
1+

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى