تضامن مع العمال المنتفضين في الأحواز العربية المحتلة

ملتقى العروبيين_ خاص

أصدرت الجبهة الديمقراطية الشعبية الاحوازية بيانا مهما حول انطلاق الحملة الوطنية لدعم مطالب عمال الاحواز. جاء فيه”  تشهد القطاعات الاقتصادية والخدمية في مدن الاحواز المحتلة هذه الأيام احتجاجات ومسيرات واسعة للعمال والكادحين الاحوازيين ضد السياسات العنصرية للمحتل الايراني الذي احتل الارض و لم يكتف بسرقة الثروات وخيرات الاحواز بل تجاوز الى اكثر من ذلك وهو عدم دفع الرواتب ومستحقات العمال والكادحين في الاحواز المحتلة لمن تمكن من المواطنين الحصول على فرصة عمل في الشركات الاحوازية العملاقة كالنفط و الغاز و البتروكيماويات وقصب السكر والصلب والحديد والدوائر الحكومية خاصة البلدية منها التي يسطر عليها الحرس الارهابي الايراني والشركات التابعة له منذ اشهر في الوقت الذي يدعم الارهاب والمليشيات في الدول العربية والمنطقة ويبني ترسانته الصاروخية والنووية, في ظل تعمد العدو الايراني تفقير الاحوازيين وتجويعهم فوق ارضهم من اجل تركهم للأحواز الغنية وارتفاع مستمر في أسعار المستلزمات الاساسية للحياة مع عدم ارتفاع في الرواتب والبيئة الملوثة عمداً من قبل المحتل وشح في المياه الصالحة للشرب وتجفيف الانهر و الاهوار وحرق الاراضي الزراعية وتصدير فيروس كورونا الى الاحواز المحتلة من العمق الفارسي ومكان الانتشار اول مرة وهي مدينة (قم)وتعمد ذلك في خطوه وسياسة جديدة عنصرية بحق المواطن الاحوازي وهي عدم توفير ابسط حقوقهم القانونية والشرعية ضمن المواثيق والقوانين الدولية وهي عدم دفع الرواتب والمستحقات للعامل والشغيل الاحوازي حيث لم يستلم منذ شهور رواتبه ومستحقاته والتامين الصحي ويطرد العامل الاحوازي ويأتي بعمال من مدن أخرى (مستوطنين) واستبدالهم في خطة ممنهجة وعنصرية لتغيير الديمغرافية السكانية للأحواز المحتلة.” وتابع البيان ” وعندما اقدم العمال بعد عدم دفع مستحقاتهم باحتجاجات قانونية وسلمية للمطالبة بحقوقهم القانونية , وبدل تلبية مطالبهم ووجهوا بالطرد والسجن والتعذيب في غياهب السجون الفارسية القمعية.

وعليه أولاً: تعلن الجبهة الديمقراطية الشعبية الاحوازية تضامنها الكامل مع مطالب العمال وشغيلة الاحواز وتدين السياسات العنصرية وغير الانسانية الهمجية التي تمارسها قوات الاحتلال الايراني وتطال كافة المجتمع الاحوازي منذ عقود وخاصة العمال والكادحين الاحوازيين بغية تجويع الاحوازيين ودفعهم لترك الاحواز طوعا.

ثانياً: تطالب الجبهة الديمقراطية الشعبية الاحوازية كافة المؤسسات والمنظمات الحقوقية والعمالية والدولية للتدخل السريع ووقف هذه الجرائم بحق العمال الاحوازيين العزل.

ثالثاً: تدعو الجبهة الديمقراطية الشعبية الاحوازية الشعب العربي الاحوازي الغيور الذي يشهد له التاريخ بالفزعات ومساندة اخوته وان يقف وقفة رجل واحد يدًا بيد مع العامل الاحوازي ويتكاتفوا ويدعموا انتفاضة العمال الاحوازيين في وجه سياسات المحتل الفارسي التي طالت كل شرائح المجتمع الاحوازي.

رابعاً: تطلق الجبهة الديمقراطية الشعبية الاحوازية حملة وطنية واسعة النطاق لإيصال صوت الكادح الاحوازي الى المؤسسات الدولية وسوف تعمل بقوة وبكافة مؤسساتها لدعم انتفاضة العامل الاحوازي في وجه المحتل الايراني.”

اترك تعليقاً
2+

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى