Welcome to ملتقى العروبيين   Click to listen highlighted text! Welcome to ملتقى العروبيين

غارة على دمشق تقتل ضابطاً في «الحرس الثوري» || الاستهداف الإسرائيلي الثامن هذا العام

تعرضت العاصمة السورية، دمشق، فجر أمس، لضربات إسرائيلية استهدفت موقعين لـ«حزب الله» اللبناني، وأسفرت عن قتلى، بينهم سعيد علي دادي المستشار في «الحرس الثوري»، بحسب ما ذكرت وكالة «تسنيم» الإيرانية للأنباء.
وأفاد «المرصد السوري لحقوق الإنسان» بسقوط 3 قتلى من الميليشيات الموالية لإيران، في الضربات التي استهدفت بعدة صواريخ؛ مزرعة تابعة لـ«حزب الله» قرب المدرسة المهنية على طريق عقربا – السيدة زينب جنوب دمشق، ومنطقة الغزلانية على طريق مطار دمشق الدولي، وسط محاولات الدفاعات الجوية التابعة لقوات النظام إفشال الهجوم.
وكان مصدر عسكري سوري، قد ذكر في بيان، أن «العدو الإسرائيلي شن عدواناً جوياً من اتجاه الجولان السوري المحتل مستهدفاً عدداً من النقاط جنوب دمشق، وقد تصدت وسائط دفاعنا الجوي لصواريخ العدوان وأسقطت بعضها واقتصرت الخسائر على الماديات».
وهذا الاستهداف هو الثاني الذي تتعرض له منطقة السيدة زينب، حيث استهدفت قبل أيام، مقراً للحرس الثوري جنوب دمشق سقط خلاله قتلى وجرحى. وتُعدّ «السيدة زينب» منطقة نفوذ لمجموعات مُوالية لطهران، ولـ«حزب الله» و«الحرس الثوري الإيراني» مقارّ فيها، وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان الذي أحصى منذ مطلع العام، 8 استهدافات إسرائيلية في سوريا؛ 5 منها جوية، و3 برية. وكان رضي موسوي، أحد قادة «فيلق القدس» بالحرس الثوري، قتل بهجوم إسرائيلي في ديسمبر (كانون الأول) الماضي.

المصدر: الشرق الأوسط

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. ما يزال الكيان الصهيونييمارس عربدته وتصفية حساباته وإرسال رسائله لنظام ملالي طهران وأذرعته الطائفية الارهابية بالساحة السورية لأن سورية بلا سيادة ولا من يحميها ، قصف مزرعة مزرعة تبع لـ«حزب الله» قرب مدرسة مهنية على طريق عقربا – السيدة زينب جنوب دمشق، أدت لمقتل 3 قتلى، بينهم سعيد علي دادي المستشار في «الحرس الثوري .

زر الذهاب إلى الأعلى
Click to listen highlighted text!