ضرب بأرقام وزارة الصحة عرض الحائط. مدير مشفى المواساة يكشف أعداد وفيات كورونا

كشف مدير مشفى المواساة الدكتور عصام أمين عن معلومات نسفت كل تصريحات وزارة الصحة في حكومة النظام، حول أعداد وفيات فيروس كورونا في سورية.
وقال أمين في تصريحات لصحيفة البعث الرسمية إن “معدل الوفيات اليومي في الفترة الأخيرة تجاوز الـ 25 حالة وفاة لمصابي كورونا من ذوي الأمراض المزمنة السابقة”، وكلام الطبيب أمين يتطابق مع كلام طبيب تم تسريب تسجيل صوتي له منذ أسبوع وتحدث عن الارقام ذاتها.
وأيضاً أدلى أمين بتصريح يعتبر غير مسبوق حيث قال إن الفيروس دخل سوريا في عام 2019، وهو أيضاً يتعارض مع ما أعلنته وزارة الصحة التابعة للنظام فقال إن “وضع الانتشار الوبائي لفيروس كورونا مازال ضمن الحدود شبه الطبيعية كون المنحني الانتشاري بين المتسطح والصاعد، حيث يفيد أطباء مختصون أن الأعراض في سورية تمثلت بالالتهابات الهضمية والمفصلية ونادراً ما تأتي أعراض رؤية قاتلة، ومعدل الوفيات اليومي في الفترة الأخيرة تجاوز الـ 25 حالة وفاة لمصابي كورونا من ذوي الأمراض مزمنة سابقة، حيث تم التوجه حالياً إلى إبقاء المريض الذي تكون أكسجته فوق 85 بالبيت للعلاج، والحالة الوحيدة المقبولة بالمشفى المصاب بالنخر الرؤى الشديد المرافق لقصور تنفسي ويحتاج إلى منفسة، وهم لا يتجاوز عددهم 3 أو 4 حالات في كافة المشافي، علماً أن أغلب الأشخاص أصيبوا بالفيروس منذ شهر 11 أو 12 لعام 2019 وأخذوا المناعة اللازمة”.
وكانت وزارة الصحة في حكومة النظام أعلنت أن أول إصابة بفيروس كورونا سجلت في 22 آذار من عام 2020، كما أن الحصيلة النهائية لعدد الوفيات هي 40 حالة، ولم تعلن الوزارة على الإطلاق تسجيل أكثر من ثلاث وفيات في يوم واحد منذ بدء تفشي الفيروس

المصدر: جسر

اترك تعليقاً
1+

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى